مكتب التعليم الفني بأبين يختتم الدورات التدريبية لبرنامج التلمذة المهنية الغير نظامية

.

أبين (منتهى نت)

اختتم مكتب التعليم الفني والتدريب المهني بمحافظة أبين الدورات التدريبية في مجال التكييف والتبريد وصيانة الجوالات وصيانة الدراجات النارية وصيانة تركيب الطاقة الشمسية والكوافير والخياطة والتفصيل والحلويات والمعجنات التي اقيمت ضمن برنامج التنمية المهنية غير النظامية و يستهدف ٢٨٠ متتلمذ ومتتلمذة من مديريتي زنجبار وخنفر في المعهد المهني بالكود في اطار البرنامج المشترك دعم سبل المعيشة والأمن الغذائي في اليمن الممول من الاتحاد الاوروبي والوكالة السويدية التعاون الانمائي الدولي الذي تنفذه منظمة العمل الدولية وشريكها المحلي مؤسسة ميار للتنمية.

وفي الحفل الذي حضره من جانب قيادة السلطة المحلية بالمحافظة مستشار المحافظ لشؤون الاستثمار الشيخ عبدالناصر اليزيدي ومدير مكتب المحافظ سليمان الوكود وعضو المجلس المحلي بالمحافظة الشيخ محمد عمر الفضلي والأمين العام للمجلس المحلي بمديرية زنجبار غسان شيخ فرج ومدير النقل زنجبار محمد علي أبوبكر وعميد المعهد الزراعي جعار الاستاذ مبارك بارعيدة ومنسق المشروع مدير إدارة الجودة والمعايير الاستاذ مروان املقي.. أشار مدير عام مكتب التعليم الفني والتدريب المهني المهندس مهدي الجحيني في كلمته التي ألقاها في ختام الحفل أن 280 متتلمذ ومتتلمذة موزعين على سبعه برامج تلقوا تدريبات على المعرفه النظريه وتم توزيعهم على الورش والمعامل الحرفيه في سوق العمل والقطاع الخاص على مستوى مديريتي زنجبار، وكذلك تدربوا على التطبيقات العمليه في المهارات الادائيه كلا في مجال اختصاصه، لافتاً أنه خلال فتره الثلاثه اشهر الماضية تم تقييم كل متتلمذ ومتتلمذة بإشراف من مكتب التعليم الفني والتدريب المهني. مؤكدا أن مثل هذه البرامج تساعد الشباب والشابات على الاعتماد على أنفسهم في تنفيذ مشاريع تمكنهم من الاعتماد على أنفسهم لكسب العيش بما يتناسب مع سوق العمل..

وقدم الجحيني شكره لمؤسسة ميار للتنمية ومنظمة العمل الدولية لجهودهم ومساعدتهم في انجاز وانجاح برنامج التلمذه المهنيه غير النظامية.

وأثنى على قيادة السلطة المحلية بالمحافظة ممثلة بالمحافظ اللواء ركن أبوبكر حسين والأمين العام للمجلس المحلي بالمحافظة مهدي الحامد لمساندتهم ودعمهم المستمر في تفعيل وتنشيط دور مكتب التعليم الفني والتدريب المهني بمحافظة أبين.

وأشار ضابط مشروع دعم سبل المعيشة والأمن الغذائي بمؤسسة ميار للتنمية عمر محمد أنه تم تدريب الحرفيين المهنيين في المعهد المهني بالكود وتم تدريب المتدربين ونقلهم للتطبيق في الورش كلا حسب قطاعه، بالإضافة إلى تدريب المتدربين على دورات الريادة ، مؤكدا تسليم كل متدرب عدة العمل كلا حسب تخصصه. 

وبدوره القى الأمين العام للمجلس المحلي بمديرية زنجبار الاستاذ غسان شيخ فرج كلمة السلطة المحلية بالمحافظة ثمن خلالها جهود مكتب التعليم الفني بتنويع البرامج والمشاريع التي تكسب الشباب مهارات تمكنهم من الاعتماد على أنفسهم، داعيا خريجي الثانوية إلى الالتحاق بالمعاهد المهنية لضمان مستقبلهم.

من جانبه بارك مدير المعهد المهني بالكود الأخ عبده الباهوت خطوات قيادة مكتب التعليم الفني والتدريب المهني بالمحافظة ممثلة بالمدير العام الهندس مهدي الجحيني في إقامة مشاريع تدريبية وتأهيلية للشباب والشابات في مهن ذات طلب في سوق العمل في مواقع العمل من أجل تخريج مهنيين ومهنيات وفق احتياجات سوق العمل من أجل تعزيز وتسهيل وزيادة فرص عمل مستدامة وهامة في ظل ما تمر به البلاد من ظروف اقتصادية صعبة للغاية أدت إلى قساوة المعيشة والبطالة، وعدم قدرة الدولة استيعاب الشباب والشابات في وظائف حكومية.

وألقت الأخت ريام الشحيري كلمة نيابة عن المشرفين على المشروع والحرفيين واصحاب الورش قدمت خلالها شكرها لمكتب التعليم الفني والتدريب المهني بالمحافظة ومؤسسة ميار للتنمية على كل الجهود التي بذلت لإنجاح مشروع التلمذة المهنية الغير نظامية رغم كل الاكراهات الكبيرة التي فرضتها الظروف الصعبة متمنية للجميع الاستفادة المثلى من المشروع.

وفي ختام الحفل تم توزيع الشهادات على المشرفين على المشروع والحرفيين واصحاب الورش.

 

 

محمد ناصر مبارك