أبين تشيع جثمان اخر سلاطين آل فضل السلطان احمد عبدالله الفضلي الى مثواه الأخير

.

أبين - شقرة ( منتهى نت )

شيعت محافظة أبين جثمان السلطان الثائر احمد بن عبدالله الفضلي الى مثواه الاخير في شقرة بعد اداء الصلاة عليه عصر اليوم في مسجد الحاج احمد بزنجبار بمشاركة العديد من أمراء آل فضل وعدد من شيوخ القبائل والقيادات الأمنية والعسكرية.

 

وكان جثمان السلطان الراحل قد وصل إلى مطار عدن الدولي ظهر الجمعة ١٦ ابريل ٢٠٢١م قادما من القاهرة جمهورية مصر العربية ، وكان عدد من أمراء آل فضل وعلى رأسهم الشيخ علي ناصر الفضلي في مقدمة المستقبلين.

 

وعقب أداء الصلاة تم نقل الجثمان الى قبة السلطان حسين بمنطقة شقرة. وكان في استقبالهم على مشارف مدخل شقرة مدير أمن أبين العميد أبو مشعل الكازمي وقائد القوات الخاصة العميد محمد العوبان ومدير عام احور الشيخ احمد مهدي العولقي ومدير منطقة شقرة عادل باضاوي وعدد من القيادات الأمنية والعسكرية وشيوخ القبائل والوجاهاتي، حيث ووري جثمانه الثرى في قبر مجاور لقبر أخيه السلطان ناصر في القبة والقبة هي قبة جده السلطان حسين الفضلي.

 

والسلطان احمد عبدالله الفضلي الذي قال عنه الزعيم الراحل جمال عبدالناصر رئيس جمهورية مصر العربية أنه اقوى من رئيس وزراء بريطانيا ووزير المستعمرات البريطانية وترك سلطنته لانه يشعر أن إرادة التغيير لابد تتحقق وان المستعمرات البريطانية في عدن لابد أن تنتهي وتزول من عدن والجنوب

 

 ويعتبر السلطان أحمد عبدالله الفضلي الذي توفي في القاهرة بجمهورية مصر العربية عن عمر ناهز الخامسة والثمانين آخر سلاطين السلطنة الفضلية، وأبرز قائد للثوار في سبيل الحرية والكرامة من نيران المحتل البريطاني رفضا لسياسة الإنجليز.